Menu

منظمة الصحة العالمية تحتفل بيوم الصحة

تحت شعار “التغطية الصحية الشاملة” تحيي منظمة الصحة العالمية اليوم الأحد “يوم الصحة العالمي لعام 2019 ” الذي تحتفل به دول العالم يوم السابع من أبريل كل عام، حيث تنظم حملة لضمان حصول الجميع على ما يلزمهم من الخدمات الصحية دون مكابدة ضائقة مالية من جراء سداد أجور الحصول عليها.

وتحث الحملة دول العالم على تحقيق التغطية الصحية الشاملة على أن تأخذ في حسبانها عدة عوامل، منها: إقامة نظام صحي فعال، إنشاء نظام لتمويل الخدمات الصحية، إتاحة الأدوية والتكنولوجيات الأساسية، تهيئة كادر من العاملين المدربين جيدا.
وسيكون للعاملين في مجال الرعاية الصحية دور كبير في الحملة، إذ سيساعدون متخذي القرارات في مجال الصحة على إدراك احتياجات الناس فيما يتعلق بالرعاية، وخاصة على مستوى الرعاية الأولية.
وتمثل الحملة فرصة لوزراء الصحة وغيرهم من متخذي القرارات الحكومية للالتزام باتخاذ إجراأت لسد الفجوات الكائنة في التغطية الصحية الشاملة في بلدانهم، وكذلك تسليط الضوء على التقدم الذي أحرز بالفعل.
وتأتي التغطية الصحية الشاملة على رأس قائمة أهداف منظمة الصحة، والعامل الأساسي في تحقيقها هو ضمان حصول الجميع على الرعاية التي يحتاجون إليها، عندما يحتاجون إليها، بحيث تقدم إليهم في المكان نفسه الذي يعيشون فيه.
ورغم أن العديد من البلدان تحرز تقدما ملموسا في مجال الرعاية الصحية الشاملة، فإن هناك ملايين البشر لا يزالون محرومين من أي فرصة للحصول على الرعاية الصحية. ويضطر الملايين غيرهم إلى الاختيار بين الإنفاق على الرعاية الصحية من جانب وسائر الاحتياجات اليومية كالغذاء والكساء وحتى المأوى، من الجانب الآخر.
وتشير الإحصائيات العالمية إلى أنه ما زال هناك نحو أربعمئة مليون شخص ءبواقع واحد من كل 17 من سكان العالمء يفتقرون إلى الخدمات الصحية الأساسية.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط

تعليقات