Menu

قبل الصيام.. نصائح لمرضى السكري

مع اقتراب الصيام، ينصح مرضى السكري بضرورة استشارة الطبيب المعالج قبل الصيام لضبط مستوى السكر في الدم وتجنباً لحدوث أي مضاعفات.

إن الطبيب المعالج ينصح المريض بالصوم من عدمه وفقاً لطبيعة الحالة، فمرضى السكري من النوع الأول المعتمد علاجهم على الأنسولين، وخاصة من لديهم مضاعفات بالقلب ومضاعفات بالكلى، وكذلك النساء الحوامل المصابات بالسكري، يُنصحون بعدم الصيام تجنباً لحدوث مضاعفات خطيرة.
أما مرضى النوع الثاني من السكري فبإمكانهم الصيام مع اتخاذ بعض الاحتياطات، منها مراجعة الطبيب المعالج قبل بداية شهر رمضان بوقت كافٍ لتنظيم معدلات السكر في الدم ومراجعة جرعات الدواء وتنظيم أوقاتها بما يتناسب مع ساعات الصيام.
كما إنه يُفضل تأخير وجبة السحور قدر الإمكان، والإكثار من شرب الماء بين وجبتي السحور والإفطار لتجنب الإصابة بالجفاف.
ويشدد الأطباء على ضرورة التأكد من فحص نسبة السكر في الدم عدة مرات يوميا، خاصة في الأيام الأولى من الصيام، وفي أي وقت يشعر فيه المريض بانخفاض معدل السكر، مع تجنب النوم في الساعات الأخيرة من الصيام. كما يفضل مراجعة الطبيب عدة مرات خلال شهر رمضان لإجراء التعديلات الضرورية في أدوية السكري أو أي أدوية أخرى يتناولها المريض.
و للإشارة فأنه يجب التقليل من تناول المنبهات كالشاي والقهوة والمشروبات الغازية نظراً لاحتوائها على مادة الكافيين المدرة للبول، مما يعرض الصائم لفقدان كميات كبيرة من السوائل. هذا فضلا عن تأجيل ممارسة الرياضة إلى ما بعد الإفطار تجنباً لحدوث نوبات انخفاض السكر في الدم.

الكلمات الرئيسية :  , , , ,

تعليقات