Menu

عدد الجياع في العالم يواصل الارتفاع، تقرير جديد للأمم المتحدة

821 مليون شخص يعانون الآن من الجوع وأكثر من 150 مليون طفل يعانون من التقزم، وهو ما يُعرض هدف القضاء على الجوع للخطر

تشير أدلة جديدة إلى أن عدد الجياع في العالم آخذ في الارتفاع، حيث بلغ 821 مليون شخص في عام 2017 أو واحد من بين كل تسعة أشخاص، وذلك وفقا لتقرير حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم لعام 2018 الذي صدر اليوم. كما أن التقدم المحرز في معالجة الأشكال المتعددة لسوء التغذية، والتي تتراوح ما بين تقزم الأطفال والسمنة بين البالغين، هو تقدم محدود، مما يعرض صحة مئات الملايين من الناس للخطر.
أخذ الجوع في الارتفاع على مدى السنوات الثلاث الماضية، حيث عاد إلى مستوياته منذ عقد كامل. وترسل هذه الانتكاسة تحذيراً واضحاً مفاده أنه يجب عمل المزيد وعلى وجه السرعة إذا أردنا تحقيق هدف التنمية المستدامة الخاص بالقضاء على الجوع بحلول عام 2030.
يزداد الوضع سوءا في أمريكا الجنوبية ومعظم مناطق أفريقيا، ويتباطأ بشكل كبير الاتجاه نحو تقليل مستوى نقص التغذية في آسيا.
ووجد تقرير الأمم المتحدة السنوي أن التقلبات المناخية التي تؤثر على أنماط سقوط الأمطار والمواسم الزراعية، والظواهر المناخية المتطرفة مثل الجفاف والفيضانات، هي من بين العوامل الرئيسية وراء ارتفاع مستويات الجوع، إلى جانب النزاعات والتباطؤ الاقتصادي.

المصدر: موقع منظمة الصحة العالمية

تعليقات